التفسير العلمى لأنجذاب الرجال الى صدور النساء

دائما وأبدا مثلت العلاقة مابين الرجل والمرأة الشغل الشاغل للعديد من الدراسات والأبحاث العلمية , والتى بحثت وراء أهم الاسباب التى تفسر العلاقة مابين الرجال والنساء , وهناك المئات من الدراسات التى بحثت عن اهم الاسباب التى تجعل الرجل منجذبا للمرأة او العكس , فذهبت الدراسات وراء الأشياء المعنوية من حب وأهتمام وغيرة الى الأشياء المادية الجسدية التى تجذب انتباة كل جنس الى الجنس الاخر .


فقالت العديد من الدراسات أن اول شئ يجذب انتباة الرجال الى النساء هو الشكل بوجة عام , وتختلف اجزاء الجسم من رجل الى رجل , فهناك رجال يجذبهم شكل الوجة او الشعر او حتى الخطوة , وهناك من تجذبهم أشياء أخرى مثل المؤخرى أو الصدر , ولكن بشكل عام فقد كان الصدر لدى المرأة صاحب النصيب الاكبر للأستحواذ على انتباة الرجال على حد سواء , فأهتمت النساء بهذه المنطقة وذلك لـ لفت الانتباة .


لكن السؤال الاهم هو ماهى أسباب انتباة الرجل الى صدر المرأة ؟

أولا : شكل الصدر لدى المرأة من اهم أسباب جذب انتباة الرجل , حيث يعتبر هو المنطقة الاكثر بروزا فى جسد المرأة  , وهى المنطقة الاكثر ملاحظة من قبل الرجال دون اى منطقة أخرى فى جسمها , وتختلف هذه الاشكال من مرأة الى آخرى حسب طبيعة الجسم والطول والوزن .




ثانيا : العوامل الثقافية , حيث أن لكل مجتمع عاداتة وتقاليدة خاصة فى النظرة الى المرأة والى جمالها , فهناك مجتمعات تهتم بأشكل الجسم ومجتمعات تهتم بالشعر كعلامة من علامات الجمال , لكن فى المجمل , شكل المرأة وجسدها يعتبر هو العامل المشترك كمقياس من مقاييس الجمال لدى الشعوب .

ثالثا : هرمونات الرضاعة ويعتقد الخبراء في هذا المجال أنه بالإضافة إلى العوامل البيولوجية والعاطفية، هناك عامل طبيعي يدفع الرجال إلى الشعور بالانجذاب إلى منطقة الصدر، وهو هرمون الرضاعة الذي تفرزه النساء عند الرضاعة، ويساعد هذا الهرمون على تقوية العلاقة القوية بين الأم والطفل الرضيع، كما يعمل على تقوية العلاقة الحميمة بين الزوجين.

فى المجمل وفى نهاية الحديث عن أسباب تعلق الرجال بشكل النساء , فاننا نقول بان لكل مجتمع ثقافتة ونظرتة ومقاييسة الخاصة التى شكلها كمقياس للجمال و لكننا بحثنا فى هذا الموضوع من منطلق علمى وبحثى فقط ليس الا , حتى نقدم بعض لمعلومات البسيطة , والتى تفسر جانب من جوانب العلاقة مابين الرجال والنساء فى عالمنا .

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق